أخبارمحلي

إليكم نتائج لقاء الأحمد مع الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط

بحث أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية مع عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومسؤول ملف المصالحة الفلسطينية، آخر تطورات ملف المصالحة، وسبل إزاحة العراقيل التي تعترض اتمامها.

وقال محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، إن أبو الغيط يعتبر أن المصالحة الفلسطينية مازالت تُمثل ضرورة مُلحة وهدفاً لا يمكن التخلي عنه، مُضيفاً أن ترتيب البيت الفلسطيني من الداخل، وانهاء الانقسام يكتسب أهمية متزايدة في ظل التحديات الخطيرة التي تواجهها القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني في الآونة الأخيرة.

وأكد المتحدث أن كافة القرارات الصادرة عن مجلس الجامعة العربية عبر السنوات الماضية قد دعت إلى إنهاء الانقسام ورحبت بالجهود المبذولة لهذا الغرض، وعلى رأسها الجهود التي تقوم بها مصر.

الوسوم