أخبار

الجبهة الشعبية للاحتلال:فشلت في إنهاء المسيرات وكسر الإرادة الشعبية

أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أن الجماهير الفلسطينية التي احتشدت بعشرات الآلاف اليوم، في فعاليات جمعة (غزة تنتفض والضفة تلتحم)، حطمت بوعيها مخطط إخضاعها عبر محاولات إجهاض مسيرات العودة، أو التهديد بشن عدوان على غزة.
وقالت الجبهة في بيان أصدرته مساء امس الجمعة : “إن المشاركة الجماهيرية الواسعة والمتوقعة اليوم، أثبتت أن شعبنا في غزة ثائر ومقاتل وصلب بالفطرة ولا يمكن هزيمته ولا ترهبه التهديدات ولا نيران القناصة ولا الدبابات ولا الطائرات، وأنه يكتب اليوم باندفاعته الثورية والتضحوية التاريخ، ويعطي دروساً للاحتلال ولكل المتوهمين بوقف مسيرات العودة بأن غزة اليوم بشيبها ونسائها وأطفالها وشبابها الثائر تخرج اليوم لتدافع عن حريتها وكرامتها وثوابتها،ولتؤكد على استمرارية مسيرات العودة حتى تحقيق أهدافها”.

وأضافت الجبهة: “غزة اليوم توجه رسالة واضحة للاحتلال، لقد فشلتم فشلاً ذريعاً في إنهاء المسيرات وكسر الإرادة الشعبية والروح التضحوية العالية التي تجسدت في الميدان”، داعية الاحتلال للاعتراف بهزيمته والتسليم بحقوقنا، معتبرة استخدام مختلف الأسلحة المحرمة دولياً ضد المدنيين العزل هو اعتراف بالفشل والهزيمة، ويكشف عن مدى حالة العجز والجبن والإرباك التي انتابت جنود الاحتلال.