أخبارمحلي

تشكيل خلية أزمة للدفاع عن القطاع الخاص بغزة

أعلن المجلس التنسيقي للقطاع الخاص في قطاع غزة اليوم، عن تشكيل خلية أزمة “الهيئة العليا للقطاع الخاص” للدفاع عن حقوقه ومشاكله في ظل الوضع الراهن.

وقال المجلس في بيان له عقب اجتماع ضم مؤسسات القطاع الخاص بغزة، إن الهيئة تتكون من خمسة أعضاء وهم: السيد علي الحايك، المهندس أيمن جمعة، السيد هاني عطالله، المهندس محمد المنسي، والدكتور ناهض عيد.

 

وأضاف: “الهيئة العليا ستكون بمثابة يد القطاع الخاص العليا لمواجهة الأزمات والمشاكل المتفاقمة التي يعاني منها في ظل حالة الانقسام الداخلي وتواصل الحصار الإسرائيلي المتواصل منذ 12 عامًا، وفقاً لإستراتيجية موحدة تجمع مؤسسات القطاع الخاص، وترفض سياسة التهميش، والاستثناء من قبل جميع الأطراف”.

وأكد المجلس أن الهيئة هي الصوت الشرعي والمنتخب للتعبير عن رؤية القطاع الخاص للمرحلة المقبلة ولمعالجة مشاكله وهمومه، بعيدًا عن الخصومة السياسية التي يعيشها الوطن، مؤكدًا بأنه من غير المقبول استثناء القطاع الخاص من أية حلول أو معالجات للوقع الاقتصادي والإنساني المتدهور في غزة.

وشدد المجلس على أن “القطاع الخاص لن يقبل بأن يبقى على دكة الانتظار أو الاستقبال لأي حلول مقترحة لا يشارك بها من الأطراف المحلية أو الإقليمية أو الدولية، في الوقت الذي يدفع فيه ثمناً غاليا من المعاناة والخسائر والدمار والإهمال”.

وطالب جميع الأطراف المحلية والدولية والإقليمية بضرورة تنفيذ المبادرات المطلوبة لمعالجة الوضع الاقتصادي والإنساني في القطاع من خلال البوابة الشرعية والفاعلة على الأرض وهي بوابة القطاع الخاص.

ودعا لضرورة إتمام المصالحة والوحدة الفلسطينية وتغليب المصلحة الوطنية بما يحقق أمال جميع أطياف الشعب الفلسطيني للعيش بكرامة، وبناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

الوسوم