أخبار

مقتل مستوطنين وإصابة ثالث بإطلاق نار قرب سلفيت

أعلنت مصادر طبية إسرائيلية صباح يوم الأحد، عن مقتل مستوطنَيْن وإصابة ثالث بإطلاق نار داخل المنطقة الصناعية (بركان) القريبة من مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية المحتلة، بينما انسحب المهاجم من المكان.

وذكرت القناة السابعة العبرية أن مسلحاً دخل أحد المصانع في المنطقة الصناعية المتواجدة في مستوطنة “بركان” وصعد للطابق الثاني وأطلق النار باتجاه رجل وامرأة في الثلاثين من العمر فأصيبا بجراح بالغة الخطورة، وأطلق النار بعدها باتجاه امرأة في الخمسينات من العمر فأصيبت بجراح خطيرة وفر من المكان.

 

 

ووفقاً لما نشره موقع “0404” فقد أقدم فلسطيني من سكان قرية شويكة بقضاء طولكرم على الدخول الى مصنع “مجموعة ألون” المتواجد داخل المنطقة الصناعية في مستوطنة “بركان” وصعد الى الطابق الثاني من المبنى وأطلق النار من مسدس باتجاه صاحب المصنع وزوجته فقتلا في المكان، بينما أطلق النار باتجاه موظفة أخرى فأصيبت بجراح خطيرة وانسحب من المكان.

Hotelsсombined Many GEOs

وبحسب التفاصيل فالمهاجم كان يعمل سابقاً في المصنع وتم إقالته مؤخراً وهويته معروفة للأمن الإسرائيلي .

 

 

فيما وصف مسئول مستوطنات شمال الضفة “يوسي داغان” العملية بـ”القاسية جداً”، مؤكداّ على أن هكذا عمليات معدة لكسر الوجود اليهودي في المنطقة وأنها لن تنجح في ذلك على حد تعبيره.

ولم تؤكد المصادر العسكرية الإسرائيلية حتى الآن خلفيات الحادث وما إذا كان الحديث يدور عن عملية فلسطينية مدبرة أم حدث جنائي كما لم تؤكد طبعية أو هوية المصابين حيث جرى نقلهم لمستشفى “بيلنسون” في “بيتاح تكفا” لتلقي العلاج.